بعد اربعة اعوام من التراجع الانفاق العسكري يزداد في عام 2015

نشر معهد ستوكهام احصائيات ودراسات تؤكد ارتفاع الانفاق العسكري للعام الماضي 2015 ،بعد ان كان في تراجع مستمر على مدى الاربعة اعوام السابقة .

ونقلت “فرانس برس” عن المعهد في تقريره السنوي حول الانفاق العسكري في العالم أن النفقات العسكرية زادت في العام الماضي واحدا في المئة، لتبلغ 1676 مليار دولار.

وأوضح التقرير أن هذا الارتفاع، الذي تقف خلفه بالدرجة الأولى دول أوروبا الشرقية وآسيا والشرق الأوسط، ترافق مع تباطؤ في وتيرة انخفاض الانفاق العسكري في الغرب.

وتصدرت الولايات المتحدة، وبفارق شاسع، قائمة الدول الأكثر انفاقا على التسلح اذ بلغت موازنتها العسكرية 596 مليار دولار. وتمثل هذه الموازنة تراجعا بنسبة 2.4 في المئة عن موازنة العام 2014.

وعزا الباحث في المعهد سام بيرلو- فريمان التباطؤ في هذا التراجع إلى “النفقات الإضافية في الساحات الخارجية والناجمة عن الحرب” التي تقودها واشنطن على تنظيم داعش الإرهابي.

واحتلت الصين المرتبة الثانية مع موازنة عسكرية قدرت بحوالي 215 مليار دولار

وبحسب التقرير فإن الموازنة العسكرية الفرنسية تراجعت من المرتبة الخامسة في 2014 الى المرتبة السابعة في العام 2015 خلف بريطانيا والهند.

Leave a Reply

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *