صالح

قيادة الحرس الجمهوري تباغت الحوثيين بضربة مؤلمة

ذكرت وسائل اعلامية يمنية ان جماعة الحوثي قامو بإعتقال 130 قيادي تابعين لقيادة الحرس الجمهوري التابع للرئيس اليمني السابق علي عبدالله صالح ، بتهمة ان أنصار صالح لم يقومو بتنفيذ أوامر القيادات الحوثية في الجبهات المفتوحة في أرجاء الجمهورية اليمنية.

وأضافت المصادر أن هذه الخطوة قد تؤدي إلى انشقاقات واسعة في قوات صالح، خاصة إذا ظهر أنه غير قادر على تأمين إطلاق سراح المعتقلين، أو الحصول على رد اعتبار من حلفائه الحوثيين.

وقالت المصادر اليمنية، في تصريحات لوسائل إعلام، إن الحرس الجمهوري الذي يمثل القوة الضاربة للرئيس السابق علي صالح ، ويعد من أكثر القوات الموالية له ولاء، قد يبادر لقيادة تمرد على السلطة الحوثية والعمل على فتح جسور للمقاومة بهدف تأمين مخرج من الوضع المأزوم الذي يعانيه تحالف المتمردين.

ويخشى الحوثيون من أن يغير تمرد الحرس الجمهوري من ميزان القوى مع المقاومة، إذ أن قوات الحرس الجمهوري تمثل النخبة من حيث التدريب ومستوى التجهيز، وفي حال خروجها من معادلة المواجهة فإن معطيات جديدة ستظهر معجلة بحسم المعركة وتحرير #صنعاء وإخراج المتمردين الحوثيين من المراكز التي يسيطرون عليها.

وقالت المصادر إن الخطوة التي أقدمت عليها جماعة #الحوثي ستؤدي إلى ردود فعل شعبية في #صنعاء التي تعاني أصلا من وضع مزرٍ لا يحتمل فتح ….

المصدر : يمن برس

عن احمد محمود

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *