أمراء يديرون شؤون المملكة العربية السعودية

مشاهدة
أخر تحديث : السبت 30 يناير 2016 - 9:31 مساءً
أمراء يديرون شؤون المملكة العربية السعودية

قامت الصحيفة الأمريكية صحيفة نيويورك تايمز بنشر تقريراً تحدث فيه عن أقوى أربع شخصيات في السعودية في الوقت الحالي , و الذين واللذين يديرون سؤؤن المملكة بالكامل , و يملكون مفاتيح اللعبة في المنطقةالعربية باكملها.
و جاء الملك سلمان بطبيعة الحال على رأس الشخصيات الأربع باعتباره حاكم البلاد, و الرجل القوي الذي استطاع إحداث تغييرات كبرى في سياسة السعودية داخلياً و خارجياً , بل إنه سار بسلم الخلافة في طريق غير الذي خطط له الملك عبد الله .الملك السعودي

و اعتبرت الجريدة أن العلاقات المتوترة مع إيران و الصراع القائم بين البلدين في ظل وضع مشتعل في الشرق الأوسط , يعتبر ما سبق هو الملف الأهم الذي يركز عليه الملك سلمان في بداية حكمه , و يسعى لإظهار قوة المملكة في المنطقة عبر وسائل مختلفة .
جاء في المركز الثاني الأمير محمد بن نايف , حفيد الملك سعود مؤسس الدولة , و ركزت على علاقاته و تعاونه مع المخابرات الأمريكية في مجال مكافحة الإرهاب و منع تجنيد إرهابيين من داخل السعودية .
و الأمير محمد بن نايف هو ولي العهد الحالي , و يعتبر الرجل الثاني في السعودية بحسب الصحيفة .
أما الأمير محمد بن سلمان ولي ولي العهد و نجل الملك سلمان و الذي لم يصل لعامه الثلاثين بعد ,فاعتبرته “نيويورك تايمز” الرجل الثالث في المملكة , و هو أصغر وزير دفاع في العالم , كما أنه مسئول عن ملفات أخرى ذات أهمية للمملكة تتعلق بالنفط و الاقتصاد العام.
و جاء وزير الخارجية “عادل الجبير” في المركز الرابع بحسب قوة التأثير في السياسة السعودية , إذ ركزت الجريدة على دراسته في أمريكا و تعيينه من قبل سفيراً للسعودية في واشنطن , فيما أشارت إلى دوره البارز في عدد من القضايا الإقليمية التي تهم المملكة بالأخص في سوريا و إيران .

رابط مختصر

اتـرك تـعـلـيـق 0 تـعـلـيـقـات

* الإسم
* البريد الألكتروني
* حقل مطلوب

البريد الالكتروني لن يتم نشره في الموقع

شروط النشر:

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة المنبر العربي الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.