تعز

المجلس الأعلى للمقاومة في محافظة تعز يصدر بياناً هاماً

أدان المجلس الأعلى للمقاومة في محافظة تعز جريمة اختطاف الفريق الخاص لقناة الجزيرة في المحافظة محملاً جماعة الحوثي والمخلوع علي صالح مسؤولية وسلامة الطاقم الاعلامي.

واستنكر البيان الذي حصل “الربيع نت” على نسخة منه حادثة اختطاف مراسل قناة الجزيرة (حمدي البكاري) ومصوره (عبدالعزيز الصبري) وسائقهم الخاص (منير السبئي) معتبراً إن اختفائهم منذ “أربعة أيام” يعد جريمة مكتملة الأركان واعتداء للقيم والقوانين.

وحمل المجلس الأعلى للمقاومة “مليشيات الحوثي والمخلوع صالح ومن يخدم اختفاء طاقم الجزيرة مصلحتهم المسؤولية مؤكدين إنهم المتهم خاصة وإن التقارير تكشف عن جرائمهم” حد وصف البيان.
مشدداً في البيان على “حرية العمل الإعلامي والصحفي ويدعو للإلتزام باحترامهما.”

يماني نت نص البيان :
في ظرف حرج وبالغ التعقيد وعلى إثر شدة الحصار الظالم والإجرامي على تعز والتأثير الإعلامي الايجابي لقناة الجزيرة الحرة والتي تمثل الإعلام الحر والمناصر لقضايا المظلومين والمقهورين عبر شبكة مراسلين أحرار في مقدمتهم على الساحة اليمنية الإعلامي الشجاع حمدي البكاري مراسل قناة الجزيره والذي تفاجأنا بإختفائه منذ اربعة ايام نعده جريمة مكتملة الاركان واعتداء صارخا مخالفا للقيم والاعراف والقوانين وهو الفعل المدان الذي ندينه باشد عبارات الإدانة والاستنكار داعين الى ضرورة العمل الجاد على كشف ملابسات الحادث ومعرفة مكان الإخفاء محملين جريمة الإخفاء مليشيات الحوثي والمخلوع ومن يخدم إختفاءه مصلحتهم وهم الذين اضرت تقاريره الحرة بهم إذ تكشف عن جرائمهم وممارساتهم المخالفة للقوانين والقيم والاعراف.

ومجلس المقاومة بتعز إذ يدين هذه الجريمة يؤكد على حرية العمل الإعلامي والصحفي ويدعو للإلتزام باحترام حرية العمل الإعلامي ..
صادر عن المجلس الاعلى للمقاومة ..
21-1- 2016م

عن احمد محمود

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *