القاعدة

تنظيم «داعش» يشن هجوماً حاداً على القاعدة في اليمن

شنَّ تنظيم “الدولة الإسلامية” هجوماً حاداً على فرع تنظيم القاعدة باليمن متهماً إياه بتقديم التنازلات وتسليم المناطق المحررة من الحوثيين لحكام “الطواغيت”، كما هاجم المجلس الأهلي الذي يدير شؤون مدينة المكلا بحضرموت.

 

وسخر “داعش” من تنظيم القاعدة كيف يعطي بيعة لشخص قُتل قبل عامين في إشارة لزعيم طالبان، الملا عمر، الذي قالت طالبان إنه تم إخفاء خبر مصيره بفتوى علماء، مهاجماً في الوقت ذاته زعيم القاعدة أيمن الظواهري الذي بايع الملا أختر الذي وصفه داعش بـ”الطاغوت المعتوه”، كما انتقد رسالة الظواهري للرئيس المصري المعزول محمد مرسي.

 

وأشار في تسجيل مصور بعنوان “إلى أين تذهبون يا قاعدة اليمن” نشره على شبكة الإنترنت إلى أن “القاعدة” عندما يحرر أي منطقة لا يحكم فيها بشرع الله ويقدم التنازلات تحت إسم “المصلحة”.

 

وانتقد “داعش” القاعدة لتعاونها مع “اللجان الشعبية” في أبين الذين قاتلوا ضد القاعدة في 2012، وتسليم الحكم في المناطق المحررة للمجالس المحلية فضلاً عن تسليم المعسكرات والميناء في المكلا للمجلس الأهلي.

 

إلى ذلك انتقد “داعش” زيارة رئيس المجلس الأهلي، الذي يدير شؤون مدينة المكلا للسعودية، ومقابلته الحكومة اليمنية، تحت مرأى ومسمع القاعدة، داعياً إلى قتال نظام هادي وقوات التحالف والمقاومة الشعبية.

 

كما هاجم “داعش” زعيم القاعدة في جزيرة العرب، قاسم الريمي، والسلطات السعودية داعياً مسلحي القاعدة إلى الالتحاق بركب الخلافة ومبايعة البغدادي، وفق التسجيل.

 

الجدير ذكره أن تنظيم الدولة تبنى عدداً من الهجمات التي استهدفت مقراً للحكومة وآخر لقوات التحالف، فضلاً عن اغتيال عدد من قيادات المقاومة الشعبية في عدن خلال الأشهر الماضية.

عن المتحري

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *