معارك عنيفة في مارب ووصول تعزيزات للمقاومة الشعبية بالضالع
معارك عنيفة في مارب ووصول تعزيزات للمقاومة الشعبية بالضالع

معارك عنيفة في مارب ووصول تعزيزات للمقاومة الشعبية بالضالع

اليمن – تواصلت المعارك بين المقاومة الشعبية والحوثيين في محافظة مارب بينما وصلت تعزيزات عسكرية كبيرة لمساندة المقاومة الشعبية الى محافظة الضالع اليوم .

فقد أفادت مصادر “سكاي نيوز عربية” في اليمن، بوصول مدرعات ودبابات إلى الضالع لتعزيز قدرات المقاومة على المدخل الشمالي من المحافظة في مواجهة الحوثيين.

ويأتي هذه التطور بعد ساعات من اندلاع اشتباكات عنيفة، فجر الأربعاء، بين الحوثيين من جهة، وميليشيات علي عبد الله صالح من جهة ثانية، في معسكر الصدرين بمنطقة مريس شمالي مدينة الضالع، مما أسفر عن سقوط قتلى وجرحى في صفوف الجانبين.

في غضون ذلك، قتل 7 من مسلحي الحوثي وصالح في مواجهات مع المقاومة في محافظة مأرب، شرقي اليمن، وفق ما أفاد مراسل “سكاي نيوز عربية” في اليمن، نقلا عن مصادر أمنية.

وتحدثت المصادر عن مواجهات اندلعت بين مقاتلي المقاومة وميليشيات الحوثي وصالح, منذ الثلاثاء واستمرت حتى اليوم الأربعاء، في منطقة الجفينة، جنوب غربي المحافظة ، في حين شهدت جبهات القتال الأخرى قصفا مدفعيا متبادلا.

وفي تطور آخر، دمر طيران التحالف في غارة جوية منزل وكيل محافظة البيضاء علي محمد المنصوري، الذي عينه الحوثيون محافظا، وهو يعد واحدا من أنصار علي عبد الله صالح.

كما شن طيران التحالف غارات على مواقع وتجمعات للحوثين في محافظة صعدة وحجة. ففي صعدة قصف التحالف تجمعات للمتمردين في مديرية رازح، وفي حجه قصف مراكز في مديرية حرض الحدودية مع السعودية.

المصدر : سكاي نيوز

عن احمد محمود

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *