الوفد اليمني
الوفد اليمني

رفض مفاوضو اليمن (المؤتمر و أنصار الله) شروط سعوديه مقابل عودتهم الى اليمن

رفض مفاوضو صنعاء (المؤتمر الشعبي العام وحركة أنصار الله) اشتراطات وضعتها السعودية مقابل السماح بعودتهم إلى اليمن، فيما كان من المقرر أن يصلوا إلى العاصمة اليوم الاربعاء 17 أغسطس/آب 2016.

وقال مصدر يمني مفاوض لوكالة “خبر” فجر الأربعاء، إن الرياض تشترط عدم عودة بعض النواب رفقة الوفد، بالإضافة إلى أن يكون العبور عبر مطار بيشة، حيث تخضع السعودية هناك اليمنيين إلى التفتيش الدقيق منذ بدء العدوان على البلاد في مارس/آذار من العام الماضي.

وذكر المصدر، الذي تحدث مشترطاً عدم نشر اسمه، أن السعودية طلبت ضمانات ملزمة بالعودة لطاولة المفاوضات التي ترعاها الأمم المتحدة.

وبرغم الضمانات الأممية لوفد صنعاء، التي سبقت جولات المفاوضات، إلا أن الرياض منعت عودتهم للمرة الثانية خلال الأيام الماضية من خلال منع التصاريح للطائرة العمانية التي ستقلهم من مسقط إلى صنعاء.

وفيما كان مصدر أفاد في وقت سابق (مساء الثلاثاء) بعودة الوفد إلى اليمن بعد تأجيل عودته لمرتين، بسبب الحظر الذي فرضته السعودية على مطار صنعاء، قالت وسائل إعلام يمنية فجر الأربعاء، إن الرياض رفضت منح التصريح للطائرة العمانية التي ستقل الوفد، رغم التنسيق مع الأمم المتحدة.

وكان الوفد وصل إلى مسقط السبت قبل الماضي، بعد انتهاء مشاورات الكويت برعاية الأمم المتحدة بعدم الوصول إلى حلول نهائية للأزمة اليمنية.

المصدر:وكالة خبر

عن جميلة دهمش

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *