السفير الروسي
السفير الروسي

تصريح السفير الروسي لدى اليمن

سفير روسيا الاتحادية في صنعاء يقول ان عقدة الصراع في اليمن اصبحت أكثر تعقيدا من أي وقت مضى، مشددا على حل حصري “من خلال المفاوضات”.

قال سفير روسيا لدى اليمن، فلاديمير ديدوشكين في تصريح لوكالة “تاس” الروسية ان الوضع العسكري في اليمن قد تفاقم في الآونة الأخيرة، وأن عقدة الصراع اصبحت اكثر تعقيدا من أي وقت مضى “وهذا هو مصدر قلق كبير”.

وفيما نسبت وسائل إعلام (خليجية خصوصاً) للسفير، في التصريح نفسه “أن موسكو تدعو إلى الامتناع عن القيام بخطوات أحادية الجانب تقوض العملية السياسية”- إيماءً منها إلى التطورات السياسية الأخيرة على صعيد السلطتين التشريعية و التنفيذية العليا في صنعاء- فإن نص تصريح السفير الروسي في وكالة تاس الروسية للأنباء، في النسختين الروسية والإنجليزية، يخلو تماما من هذه الإضافة الزائدة على كلامه بالنص.

واضاف ان “الوضع في اليمن يتحول من سيء إلى أسوأ”.

وأشار السفير الروسي لدى اليمن إلى ان “القوات التي تدعمها قوات التحالف كانت تحاول اقتحام العاصمة صنعاء” ، لافتا ان “محاولات العمليات الهجومية تدور على عدة جبهات”.

مضيفا ان “هناك ايضا بعض الاشتباكات في أراضي المملكة العربية السعودية”.

وقال السفير فلاديمير ديدوشكين للوكالة الروسية “للأسف، فإن الوضع العسكري والسياسي قد تفاقم في هذه المرحلة”.

واضاف “يجب تسوية جميع القضايا حصريا من خلال المفاوضات”.

خطوة صائبة
وأيدت روسيا الاتحادية، تشكيل المجلس السياسي الأعلى في اليمن، لإدارة شؤون الدولة، ووصف القائم بأعمال السفارة بصنعاء، أوليغ دريموف، الخطوة بأنها صائبة.
وقال “دريموف”، خلال حضوره مراسيم استلام وتسلم السلطة بين اللجنة الثورية والمجلس السياسي، الاثنين 15 أغسطس/آب 2016، بصنعاء: “بشكل عام، هذه الخطوة في الاتجاه الصحيح، حيث هناك مشاركة جماهيرية أوسع من خلال أكبر الأحزاب في هذه السلطة الواقعية”.
13938581_1361259023899238_7505885858831964065_n13906963_1361259167232557_8654659958296292667_n

عن احمد محمود

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *