الشرعيه
الشرعيه

مجاميع حوثيه تصدم قياداتهاء بهذا التصرف

تواصل المقاومة الشعبية معززة بالجيش الوطني تقدمه نحو العاصمة صنعاء مسنودة بطيران التحالف العربي .

وأكدت مصادر ميدانية أن  قوات الجيش اليمني والمقاومة الشعبية اقتربت خلال الساعات الماضية من مطار ‏صنعاء الدولي وسط هروب جماعي لميليشيا ‏الحوثي والمخلوع صالح .

 

التحالف العربي بقيادة السعودية يواصل ايضا شن غارات في محيط صنعاء تستهدف مواقع للمتمردين للمرة الاولى منذ اكثر من ثلاثة اشهر، بحسب ما افاد المتحدث باسمه الثلاثاء، مؤكدا وقف الملاحة في مطار العاصمة اليمنية.

وقال اللواء الركن احمد عسيري لوكالة فرانس برس ان التحالف “يقدم اسنادا جويا للجيش اليمني الشرعي” في اشارة الى القوات الموالية للرئيس عبد ربه منصور هادي، من خلال استهداف “مواقع وتجمعات للميليشيات في محيط صنعاء”، في اشارة الى المتمردين الحوثيين وحلفائهم من الموالين للرئيس السابق علي عبدالله صالح.

واكد سكان في صنعاء التي يسيطر عليها المتمردون منذ ايلول/سبتمبر 2014، حصول غارات ليل الاثنين الثلاثاء اشتدت كثافة في الصباح.

وهذه الغارات هي الاولى منذ اكثر من ثلاثة اشهر تستهدف محيط العاصمة. وتراجعت وتيرة العمليات العسكرية في اليمن منذ نيسان/ابريل، مع بدء مشاورات سلام برعاية الامم المتحدة في الكويت. واعلنت المنظمة الدولية في السادس من آب/اغسطس، تعليق هذه المشاورات لشهر، في ظل عدم توصل الطرفين الى اتفاق للحل.

 

واكد عسيري انه خلال “الاشهر الثلاثة الماضية، كان ثمة هدنة مشوبة بالحذر من الجميع احترمها التحالف لانجاح المشاورات في الكويت”، مضيفا انه في ظل “تزايد الخروقات” من المتمردين وبعد انتهاء المشاورات “طبيعي ان تعود +عملية اعادة الامل+ (الاسم الذي يطلق على عمليات التحالف في اليمن) لاستهداف” مواقع المتمردين.

الى ذلك، اكد عسيري وقف الملاحة الجوية في مطار صنعاء “حفاظا على سلامة الطائرات”، وذلك لمدة 72 ساعة على الاقل حتى “يعاد تنظيم” حركة الطائرات القادمة والمغادرة، علما ان استخدام المطار يقتصر على الخطوط الجوية اليمنية، اضافة الى الامم المتحدة.

 

المصدر: ناس تايمز

عن محمد المحسن

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *