الدوله الاسلاميه
الدوله الاسلاميه

سبع دول يتوسع فيهاء تنظيم “الدولة الاسلاميه”

أضحى تنظيم “الدولة الاسلامية” يتوسع في سبع مناطق موزعة على أوروبا وأسيا والشرق الاوسط وشمال افريقيا، بحسب ما جاء في تقرير أميركي حديث.
وقد لفت التقرير الصادر عن المجلس الاستشاري للأمن في الخارج التابع لوزارة الخارجية الأميركية، الى أن تنظيم “الدولة الاسلامية” قد أبان عن قدرته على تنفيذ هجمات في سبع دول جديدة هي تركيا وتونس ولبنان وفرنسا وبلجيكا وبنغلاديش والفلبين.
وتظل هذه الدول السبع ضمن اهتمام التنظيم وفق ما ذكرته “الجزيرة” نقلا عن صحيفة الـ”واشنطن تايمز″، على الرغم من أن التنظيم ينشط في مواقع أخرى من العالم، مشيرة الى استمرار دعمه لشبكاته بها وشن هجمات فيها.
وأشار التقرير الى لجوء التنظيم إلى “اللامركزية” في تنفيذ الهجمات التي تقوم بها “الذئاب المنفردة” والمقاتلين المحليين مع اعتماد “المركزية” في القرار، لافتا الى ان الاحداث الجارية في سوريا هي المسئولة عن خلق أعداد غير مسبوقة من المقاتلين، اذ التحق بين 2011 و2016 ما بين 27000 و31000 أجنبيا بصفوف التنظيم في كل من سوريا والعراق قادمين من 86 بلدا.
واحتلت تونس رأس قائمة البلدان الأساسية الست المصدرة للمقاتلين نحو مناطق الصراع، اذ يُنسب لها 6000 مقاتل، فيما جاءت السعودية في الرتبة الثانية بـ 2500، تليها روسيا بـ2400، ثم تركيا بـ2100، و الأردن بـ2000 وفرنسا بـ1700 وحوالي 280 مقاتلا من منطقة شمال أفريقيا.
وكشف التقرير عن تراجع أعداد الاجانب في صفوف التنظيم، الا أن هذه الاعداد تبقى متذبذبة، مرجحا، حسب ما نقلته الجزيرة عن الصحيفة الأميركية الشهيرة، نشر تنظيم “الدولة الاسلامية” لنحو 19 ألف مقاتل في سوريا والعراق.
المصدر: RT Arabic

عن هند المغني

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *