السعوديه
السعوديه

الحوثي يتراجع عن ابرز قرار عسكري ضد السعوديه

رغم تأكيد كل الوسائل الإعلامية الحوثية على اقتراب ساعة الصفر للقيام بما يوصف بالرد العسكري الحاسم ضد المملكة العربية السعودية، وانتظارهم إشارة الإذن من قائدهم عبدالملك الحوثي،،
فقد فجر قيادي حوثي بارز، مفاجئة جديدة معلناً عن تراجع جماعته مؤقتاً عن الرد العسكري المنتظر،
حيث قال عضو المكتب السياسي للحوثيين محمد البخيتي، إن باب الحوار السياسي لا يزال مفتوحا، مشيرا إلى أن حركته ارتأت التريث وعدم الرد على الغارات الجوية التي تقودها السعودية لإعطاء فرصة كبيرة لحل الأزمة اليمينة وفرصة أخرى للدول التي تشنّ الحرب لتراجع قراراتها.
وقال البخيتي في مقابلة تلفزيونية إن جماعة الحوثي تؤكد رفضها استغلال موازين القوى بعد أن أضحت لصالحها، بل أنها تحرص على التوافق والشراكة بين مختلف الأطراف من أجل حلّ الأزمة اليمنية.
ولفت إلى أن الإشكال حالياً يكمن في الوصول إلى توافق بين كل الأطراف حول كيفية سد الفراغ في الهيئة الرئاسية، والحكومة، والمجلس التشريعي، بيد أنها توضح أن توافقاً تم على مجلس رئاسي مؤلف من خمسة أشخاص، أربعة من كل المكونات السياسية، إضافة آلى الرئيس عبدربه منصور هادي.
وأشار القيادي في حركة الحوثيين إلى أن بعض القوى متمسكة بالرئيس هادي، الأمر الذي لا يمكن أن تقبل به أنصار الله، لأن هادي يحمل نوايا انتقامية، وهو لن يجرؤ على العودة إلى اليمن.
في هذا السياق، تساءل البخيتي عن سرّ تمسك التحالف السعودي بهادي رئيساً للبلاد، بعد أن صرح في القمة العربية أنه لم يعد يجد موضع قدم في اليمن.
أما الموقف الروسي، فقد اعتبره موقفاً مشرفاً، حيث إنه بإمكان روسيا تعطيل أي قرار دولي يدعو لاستخدام القوة ضد اليمن.
وأعرب القيادي في حركة الحوثيين عن أسفه إلى وجود سباق بين دول العالمين العربي والإسلامي لتقديم العون، لما وصفته “بالعدوان السعودي”.
ورأى عضو المكتب السياسي في حركة أنصار الله محمد البخيتي أن “موقف الحكومات العربية لا يعبر عن الأزمة في اليمن، وإنما يعبر عن أزمة أخلاقية تعاني منه هذه الحكومات”.
وأضاف أنهم “عندما تحدثوا قالوا إنهم لأول مرة يشعرون إنهم يواجهون تحديات”، متسائلاً “هل أن احتلال إسرائيل لدولة فلسطين وإنكار حق الشعب الفلسطيني في العيش ألا يشكل هذا تهديداً للعرب، ووجود الكيان الصهيوني في قلب العالم العربي وتقسيم العالم العربي، ألا يشكل هذا الأمر تهديداً للعرب..”، على حدّ تعبيره.
وفي هذا السياق، قال البيختي “نحن نعطي فرصة كبيرة لهؤلاء الخصوم (التحالف العربي) أن يراجعوا أنفسهم”، لافتاً إلى أن “الشعب اليمني ينتظر بنفس الوقت قراراً من عبد الملك الحوثي لاتخاذ قرار المواجهة”.

المصدر: شبكة بويمن

عن أكرم عبد الكريم

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *