وجاء الإعلان عن السيطرة الكاملة بعد ساعات من سيطرة القوات بمشاركة جهاز مكافحة الإرهاب والشرطة الاتحادية وشرطة الأنبار والحشد العشائري.، الثلاثاء، على مداخل قضاء الرطبة.

واستعانت القوات العراقية بالدبابات والمدفعية والهندسة العسكرية وقوات حرس الحدود والطيران، بالإضافة إلى طائرات التحالف الدولي، الذي تقوده واشنطن، في عملية الرطبة.

وكانت القوات بدأت، صباح الاثنين، عملية واسعة لاستعادة مدينة الرطبة التي سيطر عليها تنظيم داعش قبل نحو عامين، وفق ما أعلن بيان عسكري.

وأفاد بيان لقيادة العمليات المشتركة أن “القوات العراقية تقدمت صباح اليوم (الاثنين) باتجاه مدينة الرطبة لفك أسرها من دنس الدواعش الإرهابيين”، مؤكدا أن “العمليات مستمرة لحين إكمال تحرير هذه المدينة والمناطق المجاورة”.

وقال المتحدث باسم قوات التحالف ستيف وارن إن “الرطبة مهمة، وتمثل مصدر دعم إضافي للعدو”، مضيفا أن الإرهابيين يستغلونها “لتنظيم وإعداد القوات لشن عمليات”.

يذكر أن الرطبة، التي سيطر عليها تنظيم داعش في يونيو 2014، تقع في غرب محافظة الأنبار قرب الطريق الرئيسي المؤدية إلى الأردن.

وكانت القوات العراقية استعادت السيطرة مناطق واسعة من الأنبار مطلع العام الجاري، آخرها مدينة هيت الاستراتيجية، لكن لايزال التنظيم يسيطر على مدينة الفلوجة، التي تبعد 60 كلم غرب بغداد، إضافة إلى مدينة الموصل ثاني أكبر مدن العراق.

المصدر : سكاي نيوز عربية